بعد قدومه من “الكتاب” إلى “الوردة” .. المنسق الجهوي للاتحاديين بمراكش يقدم الاستقالة “تخلف الكاتب الأول على وعوده”

بعدما التحق من حزب التقدم والاشتراكية، في اتجاه حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، أحمد المنصوري، يقرر تقديم استقالته من الأخير، مهاجما في ذلك الكاتب الأول لـ”الوردة” إدريس لشكر .

وقال المنصوري، المنسق الجهوي للاتحاد، بجهة مراكش اسفي، أن إدريس لشكر لم يف بالوعود التي قدمها .

وجاء في نص الاستقالة، التي توصلت “بلبريس” بنسخة منها، والتي وجهها إلى الكاتب الأول للحزب إدريس لشكر وكذلك بديعة الراضي ومحمد ملال، عضوي المكتب السياسي للحزب “بسبب نقضكم لوعدكم، وإخلالكم بإلتزاماتكم الأخلاقية المتعلقة بعملية إندماجنا في حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية”، خاتما الاستقالة “أقدم لكم استقالتي من هذا الحزب، الذي لم تعد تربطني به أية رابطة”.

وترجح مصادر اتحادية، أن يكون السبب وراء هذه الاستقالة، رفض الكاتب الأول للحزب تزكية المنصوري في الاستحقاقات الانتخابية المقبلة .

وتشير نفس المصادر، أن أحمد المنصوري قد يلتحق بحزب الحركة الشعبية في قادم الأيام .


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.